ترجع أهمية الملوثات البيئية الناتجة عن الصناعة و خاصة المخلفات السائلة في كونها تؤثر تأثيرات سلبية عديدة على البيئة، فتحتوي مياه الصرف الصناعي على كثير من الملوثات الكيميائية و البيولوجية و الفيزيائية و التي قد تجد طريقها إلى شبكة الصرف الصناعي فتؤثر على الشبكة داخل المدينة الصناعية، و بالتالي تؤثر على محطة معالجة الصرف الصناعي. و في حالة عدم معالجة مياه الصرف الصناعي تلك معالجة جيدة أو عدم معالجتها على الإطلاق فإنّ هذه المياه قد تصل في النهاية إلى شبكات مياه الصرف الصحي مسببة أضراراً و تلفاً لها مثل التآكل و الانسداد  و احتمالية حدوث انفجارات و تراكم الزيوت و الشحوم داخلها، و عند وصولها إلى محطات معالجة مياه الصرف الصحي فإنها تؤثر على المعدات لوحدات المعالجة مسببة أعطال و تلف لها. كما أنها قد تعيق عمليات المعالجة أو توقفها تماماً لوجود كثير من المواد السامة التي تسبب تسمم للكائنات الحية الدقيقة المنوط بها عملية التحلل البيولوجي للملوثات العضوية في مياه الصرف مما يدمر تماماً عمليات المعالجة البيولوجية، و يسبب انخفاض كفاءتها في إزالة الملوثات. كما إن كثير من الملوثات في مياه الصرف الصناعي لا يحدث لها تحلل أو إزالة أو تنقية داخل وحدات معالجة الصرف الصحي مما يهدد بوصول تلك الملوثات إلى المصبات النهائية لمياه الصرف الصحي المعالجة مسببة دماراً بيئياً و صحياً جسيماً لبيئة تلك المصبات.

 

  فاحتواء مياه الصرف الصناعي على المركبات و المواد العضوية التخليقية و المواد غير العضوية السامة كالعناصر الثقيلة، و صرفها بشكل عشوائي غير منظم إلى المسطحات المائية  يتضمن خطر كبير على اﻹنسان و البيئة و المياه الجوفية.

  فبغض النظر عن درجة تقدم نظام الصرف الصناعي، فسيؤدى سوء إدارة نظام الصرف إلى تدهور البيئة المحيطة، ويؤدى إطلاق مياه صرف غير معالجة أو غير مطابقة للاشتراطات البيئية إلى أحد التأثيرات السلبية التالية:

·   تدهور مصادر المياه الجوفية فى حالة التخلص من مياه الصرف بالحقن تحت التربة أو الصرف على الأرض.

·   تدهور نوعية المياه المستقبلة فى حالة التخلص من مياه الصرف فى المصارف الزراعية أو القنوات.

· التأثير السلبي على محطة معالجة مياه الصرف العمومية وذلك بزيادة أحمال التلوث أو الأحمال الهيدروليكية، فى حالة الصرف على شبكة المجاري العمومية.

·       يمكن أن يؤدى وجود مواد مسببة للتآكل فى مياه الصرف إلى تآكل أنظمة التجميع المتصلة بالشبكة العمومية.

 

  و للوقاية من أية أضرار صحية قد تصيب مجرى المياه المستقبلة لمياه الصرف، فإنه يجب معالجة مياه الصرف جيداً قبل ضخها بحيث تتوافق مع متطلبات القوانين المحددة لخصائص المياه للصرف على المجاري المائية. و يجب فى مرحلة التخطيط و التنمية إعطاء أولوية قصوى لمعايير حماية الأرض و الموارد المائية و سلامة الأحياء المائية فى الأنهار و المجارى المائية، و حماية الحياة البحرية من التلوث و حماية الصحة العامة